مشاهير
| ٠١-٠٦-٢٠١٢

 الأمير ويليام حزين جداً

 الأمير ويليام حزين جداً الأمير ويليام حزين جداً

 

من قال إنّ الأمير ويليام يملك كل شيء كي يكون سعيداً؟ ها هو يعلن أنّه حزين جداً لأنّه لم يتسنّ لوالدته العيش للتعرّف إلى زوجته كيت ميدلتون. بالنسبة إلى البريطانيين، لا أحد يمكنه أن يحل مكان الليدي ديانا رغم أنّهم يحبون كيت. لكن الأمير ويليام يشعر أكثر بفقدان والدته التي توفيت عام 1997، ولم يتسن لها حضور زفافه.

إذ اعترف الأمير ويليام في برنامج كيتي كوريك أنّه عانى من صعوبة كبيرة في الزواج في غياب والدته. وقال: “حضّرت نفسي لتقبّل فكرة زواجي من دون حضورها”. وتابع: “كانت تلك المرة الأولى التي أحدّث نفسي وأقول كم كان الأمر أجمل لو كانت حية وتشهد هذه اللحظة”. وأضاف: “أعتقد أنّها لو كانت حية، كانت ستفخر بيوم زفافي. أشعر بحزن كبير فقط لأنّها لم تتعرّف إلى كيت“.

المزيد:

الفئران أكلت دراجة الأمير ويليام!

الأمير ويليام يريد احتفالاً “ملكياً” مع كانيي ويست

1أضيفي تعليق
كلمات مفتاحية : ,

التعليقات

  1. منال

    احسن لها علشان ما تشوف خيبة ابنها بزواجه من هذه المراه التي استهزء فيها البريطانيون مدة عشر سنوات بسبب كسلها و ذهابها من نادي ليلي لاخر و من اجازه لاخري باريس هيلتون العائلات الملكيه حقيقه لم اري بكسلها 10 سنوات لا شغله و لامشغله سوي انتظاره امراه تافهه .

لن نقوم بنشر عنوان بريدك الإلكتروني


8 − 8 =

*