مشاهير
| ٠٧-٠٨-٢٠١٧

أغرب وأقسى ما باحت به ديانا في تسجيلاتها

 

بدأ عرض أول مقابلة من تسجيلات الأميرة ديانا الخاصة والتي تتكون من عشرين مقابلة أجراها معها مدربها الشخصية على فن الخطابة والكلام، حول حياتها كزوجة للأمير تشارلز أمس على القناة الرابعة في بريطانيا، وقد تحدثت فيه بصراحة عن أمور خاصة جداً، وقد حققت المقابلة الأولى قرابة ثمانية ملايين مشاهدة حتى الآن.

هذه مجموعة من أغرب وأقسى ما صرحت به في التسجيلات:

# شاركت تفاصيل حميمة لعلاقتها الجنسية بزوجها الأمير تشارلز، وقد وصفت العلاقة هذه بأنها “غريبة” وأنهما كانا يقيمانها مرة كل ثلاثة أسابيع.
# توقف الأمير تشارلز عن معاشرتها تماماً بعد أن أنجبت طفلها الثاني هاري، وتصرف كأنها لم تكن موجودة.
# لم يكن ثمة أحد يواسيها في محنتها بل قالت لها الملكة إن تشارلز ميؤوس منه، وتخلى عنها أهلها الذين تعتقد الأميرة أنهم لم يحبوها أبدا.
# حين كانت تسأل الأمير تشارلز لماذا تظل هذه المرأة موجودة بيننا (تقصد كاميليا زوجة الأمير الحالية)، فكان يجيب لن أكون الأمير الوحيد بلا عشيقة.
# قالت “لم يكن هناك أحد أستنجد به وأصرخ أو يحتضنني”.
# “خلال فترة الخطوبة كان يكلمني كل يوم لمدة أسبوع ثم يقاطعني لثلاثة أسابيع، كانت فترة خطوبة غريبة” ولم يلتق الاثنان قبل الزواج سوى 13 مرة.
# اعترفت الأميرة أنها تجسست مرة على زوجها وسمعته يجري محادثات جنسية هاتفية مع عشيقته.
# سألت قسيساً بعد طلاقها من تشارلز إن كان يمكنها الزواج من مسلم.
# أحبت حارسها الشخصي في أواخر الثمانينيات إلى أن قتل في حادثة سيارة ودراجة سنة 1987 وتبدو الأميرة متشككة في ظروف وفاته.
# زفافي كان أتعس يوم في حياتي.

لن نقوم بنشر عنوان بريدك الإلكتروني

*