مجتمع
| ١٢-١١-٢٠١٧

يوتيوب يشدد: شخصيات كرتونية في أوضاع مخلة!

 

أعلن موقع “يوتيوب” أمس عن إطلاق حملة “تفتيش” تقريباً في محتوى التسجيلات المرفوعة للأطفال، خاصة بعد ظهور مئات الفيديوهات فيها شخصيات كرتونية ذات شعبية عند الأطفال في مشاهد عنيفة أو جنسية.

وأوضح “يوتيوب”، المملوك من قبل شركة “غوغل”، أن “الاستخدام المخل لشخصيات كرتونية مخصصة للترفيه العائلي” سيجري حصرها بالبالغين فقط.

وكان المحققون قد وجدوا مقاطع مصورة تستخدم شخصيات مخصصة للأطفال في فيديوهات عنيفة وإباحية، على موقع “يوتيوب” بل وعلى المنصة المخصصة للأطفال “يوتيوب كيدز” YouTube Kids.

من الأمثلة على هذه المقاطع فيديو لشخصية “بيبا” الكرتونية تشرب مواد التبييض الكيميائية. وتضمنت فيديوهات أخرى شخصية “إلسا” من فيلم “فروزن” في وضع غير مناسب مع “الرجل العنكبوت”، بالإضافة إلى فيديوهات ذات إيحاءات جنسية واضحة.

ووفقاً لحملة “يوتيوب” الجديدة، ستُحذف هذه الفيديوهات من قناة “يوتيوب” الخاصة بالأطفال، وستحظر مشاهدتها على الأشخاص دون 18 عاماً.

يشار إلى أن مراقبون رأوا أن “يوتيوب” ليست حريصة ومتنبة إلى آليات حماية الطفل في المحتوى الذي تسمح به على منصتها، وحذروا من أن من يسعى إلى الاعتداء أو الإساءة إلى الأطفال سيستغل وسائل التواصل الاجتماعي لتحقيق ذلك.

لن نقوم بنشر عنوان بريدك الإلكتروني

*

الأكثر