مجتمع
| ١٣-١١-٢٠١٧

غرق سبعة أطفال يفجع المصريين

 

خبر مؤلم استيقظ عليه المصريون أمس، حيث غرق سبعة أطفال تلاميذ مدرسة في قرية مرسي بلبع التابعة لدمنهور بعد انقلاب التوك توك فيهم.

أحد أهالي القرية شاهد الحادث وأكد أن سائق “التوك توك”، حينما وجد صعوبة في المرور على الطرق بسبب الزحام الشديد، وأعمال الحفر اضطر إلى العودة للخلف.
في أثناء قيامه بذلك سقط بمركبته في ترعة المحمودية، ما تسبب في غرق 7 تلاميذ ونجاة الثامن.

قرية “مرسى بلبع” مسقط رأس الضحايا، قضت ليلتها حزينة ومتألمة ومفجوعة، بعد فقد 7 أطفال في عمر الزهور، تتراوح أعمارهم بين 7 و8 سنوات.

الطفل الوحيد الناجي يوسف حمادة قال إن سبب الحادث هو رجوع الـ”توك توك” إلى الخلف ليسقط بكل من فيه في الترعة”.

وأوضح عقل أن أحد الأهالي هو من أنقذه من مياه الترعة وهو يصارع الموت، مضيفًا: “زعلان على صحابي اللى شوفتهم وهما بيموتوا وحاولت أنقذهم بس معرفتش”
.

لن نقوم بنشر عنوان بريدك الإلكتروني

*

الأكثر